Skip Navigation Links ديوان المحاسبة الاخبار صدور كتاب ديوان المحاسبة بين الأمس واليوم يؤرخ لمدة عشرين عاما

 صدور كتاب ديوان المحاسبة بين الأمس واليوم يؤرخ لمدة عشرين عاما

أ.د خرابشه: ديوان المحاسبة يواكب التطورات الاقتصادية والمالية للمحافظة على المال العام

أعلن رئيس ديوان المحاسبة الأستاذ الدكتور عبد خرابشه صدور الجزء الثاني من كتاب ديوان المحاسبة بين الأمس واليوم الذي يمثل خطوة مهمة في تاريخ مسيرة الديوان وتوثيق اعماله عن الفترة ( 1996- 2017 ) في اطار توثيق انجازات الديوان ليتيح لجميع المهتمين والباحثين الاطلاع على مصدر موثوق يؤرخ لجانب مهم من الجوانب الرقابية لدوائر ومؤسسات الدولة.

وقال الخرابشه في بيان ان هذا الكتاب يتضمن فصولا وابوابا تغطي مدة عشرين عاما شهدت العديد من التحولات الاقتصادية والمالية لمحلية والدولية جعلت الديوان يواكبها اولا بأول.

وأضاف أن محتوى الكتاب تضمن نشأة الديوان وتطوره ورقابته على المال العام وعلاقته بالمنظمات الدولية والاقليمية وطموحاته وتطلعاته المستقبلية إضافة الى علاقته بمجلس مهنة تدقيق الحسابات، وخطط الديوان الاستراتيجية للأعوام (2010-2020) والتي تعكس توجه الديوان بما ينسجم مع التوجه العام للدولة، وتضمن ايضا بعض الانجازات وما نشرته الصحافة عن الديوان ونشاطاته خلال تلك الفترة.

واعرب الخرابشه عن الشكر والتقدير لفريق العمل الذي قام باعداد هذا الكتاب والجهود التي بذلها الزملاء الذين ساهموا في اعداد واخراج هذا الجهد الى حيز الوجود.

كما وجه الشكر والتقدير لجميع الزملاء الذين ترأسوا الديوان والأمناء العامين لما قدموه من خدمات جليلة في مسيرة هذا الجهاز الرقابي ولجهودهم في تدعيم اركانه وبما يخدم الصالح العام وتحقيق الأهداف التي انشيء من اجلها الديوان.

وعبر عن شكره وتقديره لجميع الزميلات والزملاء السابقين والحاليين الذين خدموا الديوان باخلاص وتفان لتحقيق طموحات الديوان ووصوله المستويات المتقدمة التي حققها في مختلف المجالات الرقابية والمهنية.

وقال الخرابشه ان دعم القيادة الهاشمية الحكيمة للديوان يمثل فخرا لنا ويشكل حافزا للاجتهاد وبذل الطاقات والامكانات المتاحة لتطوير آاليات العمل بحيث نصل الى المستوى المطلوب من الاجهزة الرقابية الاقليمية والدولية في الدول المتقدمة، وذلك من خلال التركيز على تأهيل وتدريب وتطوير الكوادر البشرية واطلاعهم على افضل الممارسات العلمية والعملية الدولية وتبني اساليب الرقابة الحديثة والاطلاع على تجارب الاخرين للاستفادة منها بما يخدم العمل الرقابي ويدعم مسيرة التقدم والرقي في وطننا العزيز.

وأوضح ان ديوان المحاسبة يمثل الذراع الرقابي للسلطة التشريعية في المحافظة على المال العام ومراقبة تطبيق الأنظمة والقوانين ومساعدة السلطة التنفيذية في تحقيق اهدافها وبرامجها وادارة المال العام بكفاءة من خلال مراقبة المال العام ايرادا وانفاقا ليكون الديوان رافدا من روافد البناء والاعمار كما ارادته القيادة الهاشمية الحكيمة.


NITC
رسالة عمان
البريد الرسمي
حقوق النشر محفوظة 2015